la petite voix qui dit de grandes choses…

Articles parus en septembre2008


… غزة نائمة

Commentaires » 0

    أيام تشرين… بعد عام من الحزن و البكاء   تداخلت…   و ما عادت تحمل مؤشراتها الرقمية إلا مجونا بخفق القلب و أعصاب الوطن…     كانت العوالم تموج في الرقص و الغناء… فيما نام تحت سقف حلم يقظ… سلمه مفاتيح غرفة غزة… فترك الحشد لعرسه… و تسلق شباك الحديقة يتصبب شوقا…   […]

… فراش الليل

Commentaires » 1

  حلت ساعة الهجر… فسجد الجلاد لربه الخالق… و استتر خلف الجبال الراسيات في الأفق البعيد… آخذا معه طيف الحركة… و أقنعة الحياة التي تعج بفوضى الزيف و الكرب… ليبيت البلد وحيدا… متعفرا بين ظلمة الليل… و خصال الوحدة… يقاوم جاهدا… يعزف سمفونية الحزن الدولية… يصورها على أجنحة الفراش… خلف نافذتها…تناجي الصمت في صمت و […]

… الوريد الأجوف

Commentaires » 0

  عودة إلى أركان الوريد الأجوف… حيث تسكن ذكرى رجل … أحبته في وجوم دفاترها…   رجل في قلبه… امرأة لم يكن هو في قلبها… فانفتحت جراحاهما معا…و سالت دموعا و دما على الورق…   كزهر اللوز و الشتاء يحتضر… أزهرت أحزان عاشقين… تحت سماء الغربة الممطرة… تحمل ألوان قوس قزح…   تنتحر من عينيها […]

… مات عشقا

Commentaires » 0

سيقولون أنه مات شنقا…. و يقولون أنه مات غرقا… فيهم حتى من سيقول عنه أنه مات حرقا أو صلبا أحياءا لذكرى المسيح… و تكريما لدين أمه الأجنبية….   لكن…   لن يكون بينهم من يعترفا بأنه فقط…مات عشقا….   لن يكون بينهم من يقول بسذاجة… أنه كفراشة معتوهة….دخل حقل الهوى من بابه الضيق… و تجرع […]

نهج الحب و البكاء

Commentaires » 0

بياض على بياض… و الجليد زعيم يحكم مملكة الحب و الورق… جعبته… ما عادت تحوي أشياء تصنع جمال الكيان و تستر عورات الوطن… بعد حول حزين… عاد من خيبة…و قد ضيع متاعه الخلاق بين طيات الموج… و تغلغل طعم البحر المالح ليستكين بجوف عينيه… تحت سقف ماطر… باغتته ريح قادمة من أرض الغياب…و توردت حبات […]